All posts by cycshatila

38 anniversary of Sabra Shatila massacre الذك رى الـ 38 لمجازر صبرا وشاتيلا

من جديد تتفتح جروح الذاكرة ليخرج وهج الدم الذي سال غدرا من اجساد الأطفال
والأمهات والكبار والصغار المدنيين الابرياء في مجازر صبرا وشاتيلا على ايدي العدو الصهيوني وعملاؤه الأحزاب اللبنانية اليمينية
العميلة له، 38 عاما ولا زال المجرمين دون محاكمة او عقاب، ولا زال الأحتلال ممعنا في جرائمه ضد الانسانية في فلسطين والجولان وجنوب لبنان، بدعم اميركي متعدد الأشكال، يساعد كيان الأحتلال الأسرائيلي سياسيا وديبلوماسيا وماليا وعسكريا، واخرها كشف الأقنعة عن وجوه الأنظمة العربية المرتبطة بالسياسة والمصالح الأمريكية بفرض التطبيع مع العدو الاسرائيلي علنا بعد ان كان سرا. فاصبحت الأمور مكشوفة للشعوب العربية ولقوى التحرر والديمقراطية ومناصري حق الشعب الفلسطيني بالعودة والعيش بسلام في وطنه فلسطين.

وبالرغم من انتشار وباء كورونا والمحاذير الوقائية، جرى يوم الأربعاء في 16 ايلول 2020 احياءا رمزيا شارك فيه الأخوة في بلدية ال
غبيري وفصائل الثورة الفلسطينية واللجان الشعبية والمؤسسات الأهلية والأصدقاء المتضامنين المتطوعين من اسبانيا وفرنسا واليابان، وبعض اهالي الشهداء والمخيمات. وقد تحدث في المناسبة الأخ ابو مجاهد والأخ علي عثمان، اللذان اكدا ان لا مفر من استمرار النضال، وتصعيد الكفاح المسلح والوحدة الوطنية ووقف الرهان على اية مفاوضات او مساومات مع العدو، واعوانه الرجعيين عبيد الاستعمار والامبريالية الأميركية. ومطالبة الشعوب العربية في الاقتصاص ومعاقبة الحكام المرتدين والمطبيعين مع العدو الأسرائيلي الذي يشكل خطرا على مستقبل الشعوب، والقضية الفلسطينية والمقدسات في فلسطين والأمن والسلام والانسانية في المنطقة كلها. وناشدوا كل قوى التحرر وحقوق الانسان والسلام في العالم والمناصرين للشعوب المظلومة تشديد التحرك لقطع الطريق على الأطماع وخطر السياسات العدوانية التي يقودها الرئيس الأميركي المختل ومجرمي الحرب الصهاينة على امن ورفاهية شعوب العالم .

Once again the wounds of memory are opened to glow the blood that shed treacherously from the bodies of children, mothers, old and young innocent civilians in the massacres of Sabra and Shatila at the hands of the Zionist enemy and their clients, the Right Lebanese parties, 38 years passed, and the criminals are still without trial or punishment, the Israeli occupation is still increasing its crimes Against humanity in Palestine, the Golan Heights and southern Lebanon, with multi-forms’ American support, politically, diplomatically, financially and militarily, the last was moving the masks on the faces of the Arab regimes linked to US politics and interests and imposing normalization with the Israeli enemy publicly, after it was secretly. Matters became exposed now to the Arab peoples, the forces of liberation, democracy, and the advocates of the Palestinian people’s right to return and live in peace in their homeland, Palestine.

Despite the spread of the Corona epidemic and the preventive precautions, A symbolic commemoration was held on Wednesday September 16, 2020, by the Ghobeiry municipality, the Palestinian factions, the popular committees, NGO’s, solidarity volunteer friends from Spain, France and Japan, and some of the martyrs’ families.

The Brothers Abu Moujahed and Ali Othman spoke in the occasion, they emphasized that there is no escape from the continuation and escalation the armed struggle, the national unity, and stopping any negotiations or bargaining with the enemy, and the Golf reactionaries regimes, the slaves of colonialism and US imperialism. They call the Arab peoples to punish the apostate rulers and normalizers with the Israeli occupation who is threating the future of the Palestinian people, and the holy places in Palestine, the security, peace and humanity in the whole region. They appealed to all the forces of freedom, human rights, just and peace in the world and the supporters of oppressed peoples to intensify the move to block the path of ambitions and the threat of the aggressive policies led by the dysfunctional American president Trump and the Zionist war criminals on the security and well-being of the peoples of the world.